• ×

02:11 مساءً , السبت 16 فبراير 2019

تكلفة الغضب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
image


بقلم:-ديبورا لويد
ترجمة :- سابرينا قاسه

عميلة جديده لدي اخبرتني انها سجلت على جلسات ريكي شفائيه
بسبب تشخيص الم في المعده غير معروف السبب , حيث انها اوضحت لي انها انها قامت بكل الاختبارات والتحاليل الطبيه لتحديد ما هو سبب آلام المعده ولم يوجد اي مرض عضوي او خلل مادي , كانت قد قرئت في النت عن الريكي وقررت انه يستحق المحاوله .
وبمجرد ان بدات جلسة الريكي وبدات عميلتي بالاسترخاء والهدوء , ومع تقدم الجلسه كانت الثلاث شاكرات السفليه ذات عقد مكثفه من طاقات الغضب و الاحباط والكابه .

بينما تم اطلاق بعض الطاقات السلبيه كان من الواضح ان هناك مقاومه للتخلص من المشاعر الاخرى .
شعرت وكانها بنت جدارا قويا حول شاكراتها لتمنع تدفق الطاقات الايجابيه منها الى جسدها .

بعد انتهائنا من الجلسه اخبرتها عن هذه الكتل وهي وافقتني الراي واكدت لي بوجود الكثير من الغضب نحو العديد من الاشخاص الذين قد آذوها و اضروها بشده لقد كانت مشاعرها واضحه وتعابير وجهها فيه توتر وضيق , وكان من الواضح ان قوة الغضب بداخلها يؤثر على سلامتها الجسديه و العاطفيه .
ثم اعترفت انها ليست مستعده للسماح لهذا الغضب ان يرحل .

بلطف وضحت لها ان الغضب قد يكون من الاسباب الرئيسيه لمرض معدتها واوضحت لها علاقه الجسد والعقل والروح .
وآلم المعدة كان رد الفعل لجسدها ،فكلما ارتفع السماح للغضب بالسيطرة على حياتها كلما كان الثمن الذي تدفعه عاليا .

الغضب يمكن ان يكون ناريا وهو من العواطف القويه ،فكثير من الناس الذين يحملون الغضب يكون له شعور مبرر ،فهم يركزون على الظلم والاجحاف وعدم الشعور بعدالة الحياة والخيانه ،وربما هم على حق فالحياة غير عادلة ،ونحن نختبر دائما الشعور بالخيانه وسوء المعاملة او العنف من شخص ما .
الغضب لا يؤذي او يؤثر على من آذانا ،بل يؤذينا و يؤلمنا نحن فقط .
فهو يقوم بقضم كل الايجابيات في مجالاتنا الحيويه ويمكن له ان يتطور فيخترق دفاعاتنا ويؤدي بجسدنا لعديد من المشاكل والامراض بالاضافه لصعوبات عاطفيه .

هذه العميله علقت بقولها :اعتقد انني غاضبة من نفسي اكثر من غضبي منهم .

فقد اخبرتني عن رؤيتها لاشارات تحذيريه حمراء ولكنها تجاهلتها وتحدثت عن مدى سهولة ثقتها بالاخرين ،حتى عندما يكونون غير جديري بالثقه ولا يعتمد عليهم .
واخبرتني عن والديها اليافعين وكم كانوا غير جديرين بتحمل مسؤليتها بينما هي تنمو و تكبر .
وبقليل من التشجيع مني قررت السير في طريق العلاج النفسي مع المعالجه بالريكي ،بجلسات الاسترخاء وازالة الكتل العاطفيه والافراج عن الغضب .
وهكذا تم اطلاق كل الغضب من داخلها ومشكلة آلام المعده زالت ،وهي حاليا تحقق تقدما جميلا وملحوظا .

الريكي يجلب طاقة الشفاء لارواحنا الحزينه .
ان التمسك بالغضب يمكن ان يكون له تاثير مدمر على صحتنا وحياتنا .
الريكي يكشف/يظهر لنا الطريق الى جمال الشفاء،وكل ما عليك القيام به هو الاعتقاد وان تكون مفتوحا على امكانية الشفاء


المقال
https://reikirays.com/33427/the-cost-of-anger/


 0  0  657